Dr. Hisham El Sherif ::: الدكتور هشام الشريف

 
الأخبار : 06/08/2014
العودة إلي الطريق ... بين الآمل والقلق

أنا متفائل لمصر ... مصر ستتقدم ... أري طريقا لتقدم وطن تدريجيا ولكنه ملئ بالمنحنيات والمطبات ... المشهد العام للوطن السياسي والاقتصادي والاجتماعي وعلاقته الإقليمية والدولية مشحون بالقوي والعزم ، والبناء والهدم ، والتقدم والدمار فعلي الصعيد السياسي نجاح مصر في إرساء أول دستور مدني أعطي دفعة قوية لخريطة الطريق وأثار التساؤلات الأهم علي الرئاسة والبرلمان والإطار السياسي والإصلاح التشريعي ومصير تيارات مشروع الإسلام السياسي وتحديدا الأخوان المسلمين والحرب علي الإرهاب ، والعلاقة المصرية مع الدول الساعية والمساندة والممولة للإرهاب سواء في مصر أو علي الأرض العربية . وعلي الصعيد الاقتصادي أصبحت الحاجة الملحة لحياة الإنسان والأسرة المصرية في عمل ودخل وطعام وتعليم وصحة وانتقال هي الأولوية المطلقة لبرنامج حتمي للإصلاح والانطلاقة الاقتصادية يبدأ بمفهوم العمل والإنتاج وليس فقط بمفهوم انتظار المساعدات من الدول الشقيقة السعودية والأمارات والكويت ... فإلي أي مدي وفترة زمنية ستستمر هذه المساعدات ؟ ... مصر اقتصاديا تحتاج إلي برنامجين في برنامج الأول للإصلاح الاقتصادي والثاني للانطلاقة الاقتصادية الأول يركز علي الأساسيات في السيطرة علي وعلاج ميزان المدفوعات والعجز في الموازنة وإدارة القطاع العام والمؤسسات العامة والدعم وفوائد الديون أما برنامج الانطلاقة الاقتصادية فيجب أن يشمل الانطلاقة الصناعية والزراعية والسياحية والتجارية والمالية وغيرها من قطاعات حاكمة ... أما علي الجانب الاجتماعي فأننا في وطن يحتاج إلي إعادة بناء للإنسان وللإطار الاجتماعي للأسرة ولعلاقاتها مع المجتمع ... نحن في حاجة ماسة للنظر إلي السكان علي أرض مصر ومعدل الزيادة الكبير للسكان والذي سيصل في أقل من 35 عاما إلي ضعف عدد السكان الحالي . نحن في حاجة ماسة للقضاء علي الأمية والفقر . نحن في حاجة ماسة إلي خلق فرص عمل حقيقية إلي ما يزيد علي 15% من سكان مصر (14 مليون مصري) والي ما يزيد عن 750 ألف فرصة عمل سنوية ... نحن في حاجة ماسة لتعليم أفضل للقفز من ترتيب وصل إلي 139 من 144 دولة علي مستوي العالم إلي أن نكون منافسين للدول العشرة الأولي في التعليم بل أن نحول هذا التعليم إلي علم وإبداع وتقنية حديثة وبراءات اختراع وملكية فكرية . نحن في حاجة ماسة إلي علاج أفضل وعدالة في توزيع الخدمات العلاجية دون استغلال وفساد ... نحن في حاجة إلي رغيف خبز نظيف والي طعام كافي وصحي لكل المصريين ... نحن في حاجة إلي وسيلة مواصلات وانتقال آدمية وطريق جيد بسرعة ويسر دون معاناة . نحن في حاجة لثقافة وفكر تزيد العقل والي دعوة دينية تنير القلب والي غرس أخلاق تضئ الروح ... نحن في حاجة إلي إصلاح للخطاب الديني والإعلام الديني . وعلي الصعيد المكاني نحن في حاجة إلي خريطة لوطن جديد نبني دولة عصرية ومسكن ملائم لكل مواطن بمدن جديدة وقري جديدة وطرق عصرية نحن نعيش علي 7% من أرض مصر ونترك 93% من الأرض ... نحن في حاجة إلي مخطط جديد لمصر تبدأ بفنان ثم مخطط عمراني يليه مهندس معماري ومنسق حضاري ومقاول يبني أسلوب جديد لمصر جديدة . نبدأ برؤية جمالية وتنافسية اقتصادية وعدالة اجتماعية ثم بصياغة لعلاقة الإنسان بالكتلة الجمالية والمكانية والمناطق الاقتصادية التنافسية والخدمات الاجتماعية . أري وطن بدأ العمل لشعب حسم الدخول في طريق التقدم والقضاء علي الإرهاب ... طريق الأمن والآمان ، والتنمية والرخاء ، والحرية والعدالة ، وسعادة الإنسان ... هل نحن علي الطريق أم في حاجة إلي العودة للطريق الصحيح والأفضل ... ولأزالت من المتفائلين .
 
 
 

 

 

الاسم : *

 

البريد الكتروني : *

 

موضوع التعليق : *

SecurityImage

من فضلك أدخل الكود التالي:

     

التعليق :*

* بيانات مطلوبة

 

 


جميع الحقوق محفوظة © 2004 - 2013 للدكتور / هشام الشريف
مؤسسة الجسور الرقمية للتكنولوجيا والتنمية