Dr. Hisham El Sherif ::: الدكتور هشام الشريف

 
24/01/2007
المرأة وقيادة المستقبل

إذا كانت المرأة تمثل نصف المجتمع ، فهي تمثل كل المستقبل وهي المسئولة الأولي عن نجاح أو فشل بناء وتنمية وتقدم المجتمع وفي اعتقادي أن المرأة هي قائدة ومديرة التنمية البشرية للأسرة التي تمثل ركيزة وكيان المجتمع وقيمة وأخلاقياته ومن وجهة أخري فهي المشاركة في مواقع العمل والإنتاج إذا ساعدها مناخ المجتمع وقد سعدت بحضور تخرج الدورة التدريبية لقيادات نسائية والتي يرأسها السيد / جمال مبارك  منهم من هو حديث الخبرة ومنهم من يمارس العمل لعشر سنوات أو أكثر . والجديد في هذه الدورة الأولي  من نوعها  أنها (أولا ) يتم تنظيمها مع مركز القيادات الإبداعية بالولايات المتحدة الأمريكية وهو ضمن العشرة المراكز الأوائل علي مستوي العالم في تنمية وتعليم القيادات ويقوم سنويا بتدريب ما يزيد عن عشرين ألف متدرب مما يزيد عن ألف مؤسسة ومن هذا العدد ما يزيد عن ستين من أكبر مائة مؤسسة في العالم ، ومنهم مائتا مؤسسة غير حكومية . وتغطي البرامج التدريبية أمريكا وأوربا واسيا .. و (ثانيا ) أنها أول مرة تقوم جمعة جيل المستقبل ومركز القيادات الإبداعية بتنفيذ برنامج مشترك من هذا النوع في مصر بل في الشرق الأوسط وإفريقيا والبرنامج يعكس رؤية وجهدا للوصل إلي بداية التعاون المشترك الذي تم توقيعه ويشمل مجالات منها إعداد وتنفيذ برامج تدريبية وتدريب المدربين وتوزيع للمطبوعات وغيرها . و(ثالثا ) أن الإعداد والبحث والتدريب للمشاركين هو غير مسبوق في مصر أعترف كل المشاركات. وقد ذكرت احدي المشاركات أن البرنامج أعاد تذكيرها بما يجب أن تفعله بدلا مما تقوم به حاليا ، وأخري أشارت كيف يكون له تأثير أكبر في عملها وأسرتها ومجتمعها ، وأخري باكتشاف ما هو قوي وما هو ضعيف داخلها وكيف تكون أكثر سعادة وأكثر نجاحا . وقد أعجبت من درجة تفاصيل البرنامج وعلي وجه المثال وصول 11 متدربا من الولايات المتحدة  في أخر يوم  لتقييم الـ 22 متدربة وتحديد نتائج التدريب وكيف انه يتم إعداد ملف تفصيلي وشخصي لكل متدرب . وقد عقد البرنامج التدريبي في الفترة من 14/-18 يناير بالقاهرة وشمل 22 قيادة نسائية 18 من مصر و2 من باكستان ومشاركة واحدة من كل من الهند والأردن ومن المشاركين 8 يعملون بقطاعات البنوك والتمويل و 6 بقطاعات الخدمات والحكومة و3 بمنظمات العمل الأهلي و4 بقطاع الاتصالات والمعلومات ومشاركة واحدة بالصناعة . وشملت الموضوعات (1) السياسة والسلطة (2) الاهتمامات الشخصية وكيفية تحديد وتقييم الاحتياجات الذاتية بكل فرد (3) مراجعة سيرة الخبرة الذاتية (4) تقييم الإمكانات التأثير والسلطة للإعداد للقيادة الفعالة والفاعلة في داخل المؤسسات (5) تحديد وصياغة الأهداف والاستراتيجيات والنتائج العملية المشتركة لكل من شارك هو ((أ)) نقاط القوي ونقاط الضعف واحتياجات التنمية الذاتية لكل مشاركة وأولويات ذلك ((ب)) تنمية المهارات القيادية للتقييم الذاتي وقبول تقييم الآخرين ((ج)) استراتيجيات التأثير في داخل المؤسسات ((د)) كيفية تجنب الانحياز عند استخدام المهارات السياسية داخل المؤسسات ((هـ)) المساهمة في تشجيع عمل اختيارات جديدة لاستثمار الطاقات الذاتية للمشاركين ((و)) تعلم القيادة مع الحفاظ علي القيام والثقافة المؤسسية .نت أتمني تسجيل تعليقات المشاركات لنقلها لكم .. شعرت وأنا اسمعهم واسمع كلمة التخرج من اصغر المشاركات سنا ، ومن السيد / جمال مبارك رئيس الجمعية ، ومن ممثل مركز القيادات الإبداعية بالولايات المتحدة الأمريكية بأن هناك أملا جديدا بفكر ورؤية جديدة لإعداد القيادات النسائية فعلينا تشجيع المرأة علي القيادة .. بعقل وقلب وحب وتحية وإكبار .. التقدير لكل من عمل للإعداد لهذا البرنامج المتميز في جمعية جيل المستقبل ... وللحديث بقية
 
 
 

 

 

الاسم : *

 

البريد الكتروني : *

 

موضوع التعليق : *

SecurityImage

من فضلك أدخل الكود التالي:

     

التعليق :*

* بيانات مطلوبة

 

 


جميع الحقوق محفوظة © 2004 - 2013 للدكتور / هشام الشريف
مؤسسة الجسور الرقمية للتكنولوجيا والتنمية