Dr. Hisham El Sherif ::: الدكتور هشام الشريف

 
الأخبار 14-11-2004
المعلومات و التنمية البشرية 2004

صدر تقرير التنمية البشرية لمصر لعام 2004 بعنوان " اللامركزية من اجل الحكم الرشيد " وهو التقرير الثامن على التوالي ويصدره البرنامج الإنمائي للأمم المتحدة ويقوم بتنفيذه معهد التخطيط القومي في إطار تعاون فني بين الجهتين والتقرير كان يشرف على أعداده د. عثمان محمد عثمان وزير التخطيط الحالي بمشاركات من جهات وطنية في بدايات هذا العمل منها الجهاز المركزي للتعبئة والإحصاء ومركز المعلومات ودعم القرار . وقد نضج وتطور التقرير السنوي في جوهره وفي موضوعاته . و الحمد الله نري تحسنا في مؤشر التنمية البشرية بنسبة تصل الى 50 % منذ عام 1975 الى عام 2002 ويشما المؤشر مكونات عديدة منها ( 1 ) توقع الحياة ويقاس بالعمر المتوقع عند الميلاد والتعليم والقراءة والكتابة ( ثلثان ) ونسبة القيد الإجمالية في التعليم الأساسي والثانوي والعالي ( ثلث ) و ( 2 ) مستوي المعيشة ويقاس بمتوسط نصيب الفرد من الناتج المحلي الإجمالي ( 3 ) حساب دليل الناتج المحلي الإجمالي وحساب دليل التنمية البشرية هو المتوسط الحسابي للأرقام الثلاثة وقد ارتفع مؤشر التنمية البشرية من 0.4 الى 0.6 في 27 عاما وقد انخفضت مؤشرات الحرمان الإنساني " وهذه إيجابيات تسجيل " منذ عام 1992 حتى عام 2002 وشمل ذلك ما يلي : ( 1) انخفض عدد السكان الذين لا تصل إليهم المياه من 12.1 مليون نسمه في عام 1992 الى 6.8 مليون نسمه ( 3 ) انخفض عدد السكان الذين لا يصل إليهم الصرف الصحي من 13.7 الى 4.1 مليون نسمه ( 4 ) انخفض عدد الأطفال المتوفين قبل سن الخامسة من 98.2 الف طفل الى 56.5 الف طفل خلال الفترة من 1991 الى 2002 ( 5) انخفض عدد الأطفال الذين لم يلتحقوا بالتعليم الأساسي أو الثانوي من 2.9 مليون طفل الى 1.8 مليون طفل ( 6 ) انخفض عدد الأميين البالغين ( 15 سنة فاكثر ) من 16.9 مليون في عام 1993 الى 13.3 مليون عام 2002 . أما بالنسبة للبطالة فقد زاد عدد المتعطلين من 1.8 مليون منهم 845 ألفا من النساء في عام 1993 الى 2.1 مليون منهم 1.1 مليون من النساء في عام 2002 وعلي الرغم من ان نسبة الحرمان الإنساني تقل وهذه مؤشرات إيجابية إلا انه يلاحظ وبوضوح شديد التباين الكبير بين محافظات الحضر والدلتا ومحافظات الصعيد فعلي الرغم من ان محافظات الصعيد مجتمعة تمثل 36.7 % من السكان والحضر " مثل القاهرة والإسكندرية وغيرها " 18.3 % والدلتا 43.4 % إلا ان نسبة من لا تصلهم المياه في الصعيد 51 % " يعني ان واحد من كل اثنين على مستوي الجمهورية محروم من المياه وهو صعيدي الإقامة والمفروض ان يكون واحد من كل ثلاثة تقريبا " وبالمثل خدمات الصرف الصحي 84.4 % من الحرمان في مصر يتركز في الصعيد 55.4 % من الأطفال دون الخامسة الذين يتوفون يتركز في الصعيد , 55 % من الأطفال الذين لا يلتحقون بالمدارس الابتدائية والثانوية على مستوي مصر من أبناء الصعيد 48.8 % من الأمية على مستوي مصر في الصعيد 65 % من أجمالي عدد الفقراء من أهل الصعيد .. التقرير غني بالمؤشرات والمعلومات وقد يكون مفيدا لكل مسئول قراءته وفهمه وتحليله و إحدى الرسائل الهامة أن أبناء الصعيد – رغم كل الجهد الذي يبذل – يحتاجون لرعاية اكبر للوصول لمتوسطات عامة عادلة على مستوي الجمهورية .. ومفتاح التقدم هو في تعليم افضل وفرصة عمل حقيقة تتيح دخلا حقيقيا للفرد وللأسرة .. التقرير يدعو للتفاؤل .. ويدعو لمزيد من العمل الجاد والمستند الى معلومات .
 
 
 

 

 

الاسم : *

 

البريد الكتروني : *

 

موضوع التعليق : *

SecurityImage

من فضلك أدخل الكود التالي:

     

التعليق :*

* بيانات مطلوبة

 

 


جميع الحقوق محفوظة © 2004 - 2013 للدكتور / هشام الشريف
مؤسسة الجسور الرقمية للتكنولوجيا والتنمية