Dr. Hisham El Sherif ::: الدكتور هشام الشريف

 
الأخبار : 14/01/2009
فلسطين‮ ‬60‮ ‬عاما‮.. ‬وجرائم الحرب‮ »‬3‮«‬

هل ما يحدث في‮ ‬غزة يندرج تحت طائلة الارهاب؟ هل هو إرهاب دولة ام ارهاب حركة؟ ام كلاهما؟‮.. ‬هل يمكن في القرن الحادي والعشرين والنضج النوعي‮ - ‬لمفاهيم الدولة وحقوق الانسان والقانون الدولي وحقوق الجوار وقواعد الحروب والحضارة وغيرها ان نري ما يحدث علي ارض‮ ‬غزة؟‮...‬ تطالعنا الاخبار ان الدائرة الاولي‮ »‬التمهيدية‮« ‬للمحكمة الجنائية الدولية قد اعدت مذكرة الادعاء لاعتقال الرئيس السوداني بتهمة ارتكاب جرائم حرب في اقليم دارفور‮.. ‬فهل هناك من تقدم لمحاكمة قادة اسرائيل الحاليين والسابقين علي جرائم الحرب التي يشاهدها ويتابعها العالم كله كما لم يسبق له‮ - ‬عبر التاريخ‮ - ‬متابعة كل المذابح والجرائم التي ارتكبتها البشرية‮.. ‬هل طالبت وسائل الاعلام بمحاكمة مجرمي الحرب سواء كانوا يعملون لدولة اسمها اسرائيل او يشغلون مواقع في حركات تمارس الارهاب الفعلي ضد المدنيين والعزل والاطفال والنساء والشيوخ والذين يحاربون خارج ميدان القتال‮.. ‬القانون الدولي واتفاقية جنيف بشأن الحرب ومعاملة المدنيين والاسري واضح للغاية فهل هناك من يلتزم،‮ ‬إلي متي سيكيل العالم بمكيالين؟ وإلي متي ستتابع الشعوب هذه المهازل الانسانية‮. ‬لقد نجح قادة اسرائيل وقادة حماس في خلق حالة من الفوضي في فلسطين واقليميا وعالميا‮.. ‬والمستفيد الاكبر من هذه الحرب هما اسرائيل وقادة حماس والذي يدفع ثمن ذلك هم الابرياء من ابناء‮ ‬غزة‮. ‬لقد تحولت قضية فلسطين الي معارك واقتتال علي السلطة والقيادة من قيادات لفصائل لم ترتق الي تحقيق طموحات وآمال الشعب الفلسطيني عبر‮ ‬60‮ ‬عاما‮. ‬ورأينا مشهدا مؤسفا للقتل والاغتيال والذبح بين الفلسطينيين بعضهم وبعض بل اننا تابعنا الصراعات علي زعامة الشعب الفلسطيني المغلوب علي امره‮. ‬منذ عدة سنوات نادت واشنطن بخلق حالة من الفوضي في المنطقة مدعية‮ - ‬بسطحية‮ - ‬ان‮ ‬تكون هذه الفوضي بناءة او خلاقة‮.. ‬ما نراه الآن هو فوضي مدمرة بدأت بالعراق وانتهت بغزة‮.. ‬تضع الشعوب والحكومات في مخاطر وتبعات ستظل آثارها للخمسين عاما قادمة‮.. ‬ما يحدث وتنقله وسائل الاعلام هو فوق طاقة البشر في استيعابه نفسيا ومعنويا فما بال من يعيشه تحت نار القتال في‮ ‬غزة؟‮..‬ سؤال للتاريخ‮: ‬من هو المسئول؟ وكيف نحاسبه؟ وهل يمكن ان يعوض ذلك من استشهد وقتل واغتيل من اطفال وابناء وشيوخ وآباء او من جرح من الابرياء‮.. ‬نريد محاكمة دولية للقتلة والارهابيين في مذابح‮ ‬غزة‮.. ‬وقد يكون ذلك هو نقطة البداية كي يتعظ ويحترس مائة مرة من هو في موقع القيادة من الاقدام علي ما نراه من ارهاب حتي ولو كان ذلك من دولة اسمها اسرائيل؟‮.. ‬ان اسرائيل وحماس هما المستفيدان من الفوضي الاقليمية المدمرة التي نتجت عن حرب‮ ‬غزة‮.. ‬فبالنسبة لاسرائيل يمكن لها،‮ ‬اولا‮: ‬ان يستمر الوضع كما كان لمدة ستين عاما اخري‮. ‬وثانيا‮: ‬اجهاض اي حلم او نزوة لعمل عربي‮ - ‬فردي او مشترك‮ - ‬امام مظهر القوي العسكرية الاسرائيلية خاصة بعد تحييد مصر باتفاقية واختيار السلام التي تتبناه كشعب وحكومة‮. ‬ثالثا‮: ‬اظهار المقاومة الفلسطينية كمنظمات ارهابية،‮ ‬همجية‮. ‬يتقاتلون ولا يمكن ان يكونوا طرفا يعتمد عليه‮. ‬ورابعا‮: ‬البقاء علي قيادات ومنظمات الصناعة للفوضي وحلفائها لمكاسب سياسية وعسكرية واقتصادية‮.. ‬اقليمية وعالمية واهمهما ابراز اسرائيل انها القوي الحقيقية التي يعتمد عليها في تحديد وضبط عناصر الامن الاقليمي في المحيط العربي والفارسي بل والاسلامي اذا تطلب الامر‮.. ‬اما حماس فتبحث عن الشرعية والحكم‮.. ‬حرب‮ ‬غزة تمثل صراعا بين قاذفة قنابل واطفال الحجارة‮.. ‬فهل هذا يعقل؟‮.. ‬وإلي كل من يعقل ويفكر‮.. ‬كيف نخلق السلام القائم علي العدل والاحترام بين شعوب ودول المنطقة؟ ومتي؟‮.. ‬لدولة تضرب بالعالم والامم المتحدة ومجلس الامن والقانون الدولي عرض الحائط‮.. ‬بل وتمارس الارهاب علي شعب اعزل؟‮.. ‬وللحديث بقية‮.‬
 
 
 

 

 

الاسم : *

 

البريد الكتروني : *

 

موضوع التعليق : *

SecurityImage

من فضلك أدخل الكود التالي:

     

التعليق :*

* بيانات مطلوبة

 

 


جميع الحقوق محفوظة © 2004 - 2013 للدكتور / هشام الشريف
مؤسسة الجسور الرقمية للتكنولوجيا والتنمية