Dr. Hisham El Sherif ::: الدكتور هشام الشريف

 
28/03/2007
المعلومات ودرجة المصداقية

في لقاء مع قيادتين في مجال المعلومات والتكنولوجيا فؤجئت بسؤال موجه لي عن مدي ثقتي في المعلومات التي تنشر لمركز المعلومات ودعم القرار ؟ ودهشت للسؤال ودوافعه . ولما كنت أثق في مكارم الاخلاق لسائله وللخبرة والتجرد لصاحبه فقد استفسرت عن اسباب هذا السؤال . وقد كانت اجابتي ان مركز المعلومات ودعم القرار كان وحتي اواخر التسعينات لا ينشر رقما الا بعد مراجعة دقيقة للغاية وارقامه وبيانتاته ومعلوماته يجب ان تكون صحيحة وحقيقة . وقد جري العرف علي عدم الخضوع الي أي محاولة لتجميل الارقام أو لخداع رقمي أو معلوماتي .. بل جرت العادة علي محاسبة دقيقة وحاسمة لما يخالف ذلك ... فبنيت ثقافة للصدق مع النفس ومع المؤسسة ومع الوطن ... واكتسب المركز والعاملون فيه الاحترام والتقدير .. ومن المركز بدأ طريق نماء للوطن بقيادات معاصرة أفخر بها ومنتشرة الات في كل قطاعات الدولة .. ولظروف مختلفة لم اعلق علي انشطه المركز منذ عام 2000 إلا انني شاهدت روح الصحوة ومبادرات بناءة للمركز منها استطلاعات الرأي وأنا مقتنع بأهميتها وفائدتها للوطن وعائدها ودورها في توجيه مسار المجتمع .. ولقد كتبت استرشادا بنتائج المركز مقالات عن ظاهرة الدروس الخصوصية تقديرا لهذه المبادرة وتشجيعا لنشر المعلومات علي المجتمع لقضية هامة تؤرقه وتزعجه . بل إنني شجعت المركز قيادة وشبابا علي هذه المبادرة .وقد وصلني منذ اسبوعين تقرير فاخر الاخراج والطباعة والتكلفة بعنوان " قضايا وأراء " وهي نشرة متخصصة يصدرها المركز وغرضها عرض أهم المقترحات والاراء حول قضايا المجتمع من واقع الصحافة المصرية . وركز تقرير يناير 2007 علي موضوع الساعة وهو تطوير المناخ السياسي والتشريعي . وغرص التقرير في اعتقادي هام لأنه يسعي لعرض ملخص للحوارات والمناقشات والاراء حول التعديلات الدستورية بأبعادها السياسية والاقتصادية والاجتماعية .والمصدر الذي سعي له فريق الاعداد كما ذكر في مقدمة التقرير هو الصحف القومية والحزبية والمستقلة . ويقوم المركز بعد ذلك ببناء قاعدة للبيانات للقضايا والاراء . وقد شملت القائمة 100 تسجيل مستخلص وهي تمثل كما ذكر بالتقرير ( حصاد ماتم ) رصده وتسجيله في تلك القاعدة عن الموضوع المشار اليه في ست صحف هي الاهرام  الاخبار  المصري اليوم  الوطني اليوم  روز اليوسف  الاهالي . وتم تسجيل الموضوعات داخل قاعدة البيانات والنشرة حسب ثمانية موضوعات هي الاصلاح الدستوري  المواطنة والاحزاب والنظام الانتخابي والديمقوقراطي والمشاركة السياسية والقضاء وقانون الطوارئ .وقرأت التقرير بالتفصيل حيث إني من المهتمين عمليا بموضوع الاصلاح الدستوي والتشريعي . وهناك عدة ملاحظات علي التقرير أولها اكتشفته من أن تغطية التقرير لعام 2006 بأكمله - كما أشار  لا تشمل سبعة مقالات لي بعنوان الدستور والاصلاح التشريعي كنت قد كتبتها في الاخبار وهي إحدي الصحف التي شملها رصد مركز المعلومات واعتقد أن عنوان وموضوع المقال لا يحمل الالتباس !!! ويشير التقرير الي ان الاستاذ الجليل مكرم محمد احمد كتب اربعة مقالات والاساتذة الافاضل د.يحيي الجمل ، عبد المنعم سعيد ، وحسن نافعه ، جهاد عودة ، كل منهم كتب ثلاثة مقالات . وكان رد الاخ ماجد عثمان " رئيس مركز المعلومات " مشكورا ورقيقا بأنه اكتشف خطا حيث ان المجموعة القائمة لم تأخذ في اعتبارها الصفحة الاخيرة بجريدة الاخبار !!! ولاحظت ايضا أن التقرير لم يشمل الاستاذين الكبيرين ابراهيم سعده ، وجلال دويدار من الاخبار ، والاستاذ الكبير مجدي مهنا من المصري اليوم وغيرهم . فهل هذا مقصود ؟ أم انه سهو ؟ .لا اعتقد علي الاطلاق أنه مقصود ولكنني اعتقد انه سهو وعدم دقة . ثانيا ، يعرض التقرير عددا من الصحف ويترك  دون تبرير  صحفا اخري . وهناك تساؤلات جوهرية في شمولية التقرير ودرجة مصداقيته وتعبيره الحقيقي عن الرأي والرأي الاخر .. الغيرة والحب والايمان بدور وسمعة المركز والعاملين فيه  من أجل مصر  يدفعني لتاكيد اهمية ما يصدر عنه .. وللحديث بقية
 
 
 

 

 

الاسم : *

 

البريد الكتروني : *

 

موضوع التعليق : *

SecurityImage

من فضلك أدخل الكود التالي:

     

التعليق :*

* بيانات مطلوبة

 

 


جميع الحقوق محفوظة © 2004 - 2013 للدكتور / هشام الشريف
مؤسسة الجسور الرقمية للتكنولوجيا والتنمية