Dr. Hisham El Sherif ::: الدكتور هشام الشريف

 
14/03/2007
الدروس الخصوصية والام العائلة المصرية (3)

استعرضنا في المقالتين السابقتين قضية الدروس الخصوصية وقد أشرت في المقالة الاولي الي العبء الاقتصادي للمجتمع والذي يعاني منه 8.5 مليون أسرة تمثل 60% من الاسر المصرية والتي يصل ما تتحمله سنويا الي ما يزيد عن 24 مليار جنيه يمكن استخدامها لتحقيق نواة لانطلاقة تعليمية للمجتمع لو استخدمت كجزء من رؤية واطار واستراتيجية لتحقيق نقلة نوعية للمستقبل . ومن جهة اخري اشرت في المقالة الثانية في الاسبوع الماضي الي تفاصيل مشكلة الدروس الخصوصية كما عكسها استطلاع للرأي قام به مركز المعلومات ودعم القرار " بفرضية دقته " والتي تصل الي ان 83% من الطلبة في التعليم الثانوي العام  ممن تم استطلاع رأيهم  يحصلون علي دروس خصوصية و 59% في الاعدادية و48% في الابتدائية بل تمت الاشارة الي تفاصيل نسب الدروس الخصوصية في مدارس حكومية وخاصة وازهرية وكذا في كل مادة في كل مرحلة تعليمية .واستكمالا للحديث اشير الي اراء أولياء الأمور للحد من ظاهرة الدروس الخصوصية في المجتمع المصري ما يلي : 59 % من أولياء الأمور يرونها لضمان مزيد من الشرح والمعرفة لان شرح المدرس في الفصل غير كاف، 18% منهم أولياء الامور لان الدروس الخصوصية تفيد الطلاب في الشرح والمعرفة ، 11% منهم يرون انها ضرورية للحصول علي مجموع مرتفع 10% من أولياء أمور يرون انها بسبب ارتفاع كثافة الفصول ، 9% من أولياء الأمور يرونها نتجية لطلب المدرسين للتلاميذ بأخذ دروس خصوصية 6% اشاروا بأن ابناءهم مثل الغالبية العظمي من الطلبة الذين يحصلون علي دروس خصوصية ، و 3% يرونها بسبب طول المقررات الدراسية والتي تحتاج الي مزيد من الوقت . ومن جهة اخري اقترح أولياء الأمور ما يلي للحد من ظاهرة الدروس الخصوصية ، أولا : 41% من أولياء الأمور ضرورة زيادة الشرح في الفصل . وثانيا : 18% يرون ضرورة الرقابة علي المدرسين . وثالثا : 12% من أولياء الأمور يرون ضرورة رفع مرتبات المدرسين بما يتلاءم مع ضروريات الحياة الكريمة ورابعا : 10% يرون ضرورة العمل علي خفض كثافة الفصول وتقليل عدد الطلاب في الفصل ، وخامسا: 4% يرون ضرورة تطوير المناهج التعليمية . وسادسا : 3% يرون فرض عقوبة علي من يعطي دروسا خصوصية . وسابعا : 3% يرون ضرورة الاهتمام والتدقيق في تنظيم مجموعات التقوية بالمدارس . وثامنا : 3% من أولياء الأمور يرون ضرورة زيادة عدد المدرسين وزيادة كفاءتهم وتاسعا : 8 % من أولياء الأمور يائسون ويرون انه لا يوجد حل لمشكلة الدروس الخصوصية وعاشرا : بقي 17%من أولياء الامور لم يحددوا اي مقترحات و11% أشاروا الي مقترحات اخري . ومن جهة اخري ادعو الي سماع رأي الطلاب ايضا لتطوير الكتاب المدرسي والذي  والحمد الله  يحرص 66% من الطلبة في المرحلة الاعدادية والثانوية علي المذاكرة منه أو بعبارة اخري هو الاساس في المذاكرة لثلثي مجتمع الطلاب . والمقترحات الايجابية من عين وعقل الطلاب لتطوير الكتاب المدرسي بالترتيب هي زيادة الاسئلة والامثلة التطبيقية ويري ذلك 41% من الطلبة وأيضا تري نفس النسبة 41% ضرورة تبسيط وتنظيم اسلوب الشرح ، يلي ذلك يري 24% من الطلبة ازالة الحشو الزائد ويري 6% الاهتمام بجودة الخامات والطباعة و2% الاهتمام بالرسومات والخرائط ويري 24% ان الكتاب المدرسي لا يحتاج الي تطوير .. سماع الطالب والاسرة ضرورة للتطوير الجاد وبالمعلومات يتطور التعليم ..
 
 
 

 

 

الاسم : *

 

البريد الكتروني : *

 

موضوع التعليق : *

SecurityImage

من فضلك أدخل الكود التالي:

     

التعليق :*

* بيانات مطلوبة

 

 


جميع الحقوق محفوظة © 2004 - 2013 للدكتور / هشام الشريف
مؤسسة الجسور الرقمية للتكنولوجيا والتنمية